Zitten, wandelen, standhouden…- Aan de hand van de Efeziërsbrief behandelde evangelist Watchman Nee (uit China) de kern van het evangelie. Een christen mag beginnen met het rusten in het werk dat de Here Jezus heeft volbracht (gezeten zijn). Van daaruit is hij actief in deze wereld (wandelen) en kan hij standhouden tegen de aanvallen van de satan. Op het omslag staat in het Arabisch en Engels een korte beschrijving van de inhoud. Ook de introductie op de eerste pagina’s is vertaald in het Engels. 64 pgs.

تنفرد رسالة أفسس من بين كل الرسائل بولس الرسول بوضع أعلى الحقائق الروحية فيما يختص بالحياة المسيحية. والرسالة تزخر بالكنوز الروحية. ومع هذا كله فهي حافلة بالنواحي العلمية. فالقسم الأول من الرسالة يبين أن حياتنا في المسيح هي إتحاد في السماوات العليا، القسم الثاني يرينا بوسائل عملية كيف نعيش هذه الحياة على أرضنا هذه. ولسنا الآن بصدد درس الرسالة بالتفصيل لكننا مع ذلك سنلتمس بعضاً من المبادئ القابعة في صميمها. لهذا الغرض سنختار مفتاحاً من كل قسم من الأقسام الثلاثة التالية، لتلقي ضوءاً على الفكرة السائدة في كل قسم.
أ الجزء التعليمي (1-3)
القسم الأول: مركزنا في المسيح (1:1-21:3)
ب الجزء العملي (4-6)
القسم الثاني: حياتنا في العالم (1:4-9:6)
القسم الثالث: موقفنا من الخصم (10:6-24

في القسم الأول من الرسالة نلاحظ كلمة "إجلس" (2-6): وهذه الكلمة هي مفتاح لهذا القسم وسر الاختبار المسيحي الحقيقي. الله قد صنعنا لكي نجلس مع المسيح في الأماكن السماوية. فعلى كل مسيحي أن يبدأ حياته الروحية من موضع الراحة. أما في القسم الثاني فنختار كلمة "أسلك" (1:4) لتعبر عن حياتنا في هذا العالم والتي هي موضوع القسم الثاني. فهنا نجابه التحدي لكي نقرن مسيرنا بسلوك يكون على مستوى دعوتنا العليا في المسيح. وأخيراً نجد في القسم الثالث مفتاح موقفنا تجاه الخصم متضمناً كلمة "اثبت" (11:6) والتي تشير إلى مكان الانتصار في المنتهى

مفاتيح رسالة أفسس
1_ مركزنا في المسيح - اجلس
2_ حياتنا في العالم - اسلك
3_ موقفنا من الخصم - أثبت

تعكس حياة المؤمن دائماً هذه الاتجاهات الثلاثة بالنسبة إلى الله. والإنسان، وقوات الشيطان. فلكي يكون الإنسان نافعاً بين يدي الله عليه أن يتوازن في الحالات الثلاثة : موقفه، حياته، وحروبه. فإذا أخفق في تقدير أهمية أي من هذه الأمور الثلاثة يكون قد قصر في متطلبات الله. لأن كل منها دائرة يعلن الله فيها "مجد نعمته التي ينعم بها علينا مجاناً في المحبوب". (6:1).
فسنتخذ إذاً من هذه الكلمات الثلاثة (إجلس ، إسلك ، إثبت) أدلة إرشاد تحمل فحوى تعليم الرسالة إلى قلوبنا. ولنلاحظ الترتيب وعلاقة كل كلمة بالاخرى وبالنص

 

1,50

Bestellen

Er zijn 490 op voorraad. Bestel: